أزيد من 41 ألف أستاذ لتصحيح أوراق امتحانات البكالوريا

المسائية العربية

قالت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، إنه على غرار اليومين الأولين، مر اليوم الثالث من الدورة العادية لامتحانات البكالوريا برسم 2017 في أجواء جيدة.

وأبرزت الوزارة، أن عملية التصحيح انطلقت صبيحة اليوم الجمعة، وذلك بمشاركة أكثر من 41 ألف أستاذة وأستاذ سيتولون تقييم إنجازات المترشحات والمترشحين التي تناهز 3 ملايين و600 مائة ألف ورقة.

وأشارت المعطيات الإحصائية المتوصل بها وفق بلاغ للوزارة، أن نسبة حضور المترشحين الممدرسين بلغت 97 في المائة، كما عرف مجمل عدد حالات الغش المسجل خلال هذا اليوم تراجعا بلغ نسبة 38 في المائة، حيث تم ضبط 496 حالة غش مقابل 802 في نفس اليوم من دورة يونيو 2016.

وأضاف المصدر ذاته، أن خلايا اليقظة والتتبع واصلت لليوم الثالث على التوالي عملها في رصد وتتبع كل ما يتم تداوله بخصوص مواضيع الامتحانات، كما عملت الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين على اتخاذ الإجراءات اللازمة بتنسيق مع السلطات الأمنية.

إلى ذلك جددت الوزارة، تأكيدها على أن حالات الغش التي سيتم رصدها من طرف المصححين أثناء عملية التصحيح، سواء بمطابقة أجوبة المترشحين فيما بينها، أو مع الإجابات التي تم تداولها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ستسري عليها العقوبات التأديبية المتضمنة في القانون رقم 02.13 المتعلق بزجر الغش في الامتحانات المدرسية، والقاضية بمنح نقطة 0 في اختبار المادة التي تمت فيها ممارسة الغش وإلغاء نقط جميع مواد الدورة المعنية إلى الإقصاء من اجتياز الامتحان لمدة سنتين دراسيتين متواليتين.