إعتصام حركة الممرضات و الممرضين من أجل المعادلة بالمركز الاستشفائي الجامعي بمراكش

المسائية العربية

 اقدم صباح اليوم ممرضي وممرضات المركز الاستشفائي بمراكش على تنفيذ إعتصام مفتوح إبتدأ من الساعة الثامنة صباحا والذي سيستمر الى حدود الثامنة مساءا حسب بلاغ الحركة وفي ما يلي نص البيان :

على إثر القمع الهمجي الذي تعرض له مناضلات ومناضلي حركة الممرضات والممرضين من أجل المعادلة خلال الاعتصام الانذاري يومي 06 و07أبريل أمام وزارة الصحة من أجل المطالبة بحقنا العادل والمشروع والمتمثل في معادلة دبلوم خريجي السلك الأول لمعاهد تأهيل الأطر في الميدان الصحي بالإجازة و دبلوم خريجي السلك الثاني بالماستر و بالتالي إعادة ترتيبهم على التوالي بالسلم العاشر و الحادي عشر ،وتجسيدا للخط النضالي للحركة فإنه; تقرر ما يلي:

*  حمل الشارات السوداء أثناء مزاولة العمل بجميع مصالح المركز لمدة أسبوع.
* دعوة كافة الأطر التمريضية للمشاركة بالاعتصام المزمع تنظيمه يوم الخميس 13 أبريل ابتداء من الساعة الثامنة صباحا أمام مستشفى الرازي وذلك لمدة 12ساعة.
* دعوة الشعيلة الصحية والفعاليات الجمعوية والحقوقية ومنابر الإعلام للندوة الصحفية التي ستنظمها الحركة يوم الاثنين 17 أبريل.
* إضراب عام بجميع مصالح المركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس- مراكش باستثناء مصالح المستعجلات والانعاش، وذلك يوم الأربعاء 19 أبريل والقيام بالموازاة مع ذلك باعتصام لمدة 24ساعة أمام مدخل مستشفى الرازري.

وعبرت الحركة من خلال بيانها كذلك عن استنكارها للسياسة القمعية والآذان الصماء التي تنهجها الوزارة الوصية إزاء مطالبها العادلة والمشروعة، كما طالبتها بتحمل مسؤولياتها التامة لما يعرفه القطاع من احتقان .

وأكدت في البيان ذاته، على تمسكنها وإيمانها بعدالة قضيتها ، وافتخارها بصمود مناضليها ووحدتهم وإصرارهم على المضي قدما حتى تحقيق المعادلة بأي ثمن.