استخدام العنف لتفريق وقفة احتجاجية سلمية بالرباط

المسائية العربية

أصيب نشطاء وناشطات كانوا في وقفة سلمية تضامنية مع معتقلي الريف، أمام البرلمان، مساء امس، بسبب تفريق عنيف لقوات الأمن للوقفة.

وواجهت قوات الأمن المتظاهرة السلمية، مساء اليوم، بعنف، بحيث نزلت هراوات القوات المساعدة على رؤوس وأجساد الناشطات والناشطين.

وتم نقل المصابين على متن سيارات إسعاف إلى المستشفى. وقال نشطاء إن عناصر الأمن وجهت إشعارا شفهي نقله أعوان سلطة، للمتظاهرين، بمنع الوقفة دون تبرير.

ومباشرة بعد ذلك، قامت قوات الأمن بإنزال هراواتها فوق رؤوس المحتجين، الرجال والنساء على حد سواء.