أخبار جهة مراكش: استغاثة استادة تلقى صداها بعد حجزها داخل ضيعة بضاحية مراكش

المسائية العربية

الاجرام

لم تذهب صيحات استغاثة  استاذة أدراج الرياح، فقد تلقفتها مسامع بعض المواطنين بدوار “أمادة”، فسارعوا  إلى تبليغ رجال الدرك الذين أخذوا الأقوال بجد، وانتقلوا على وجه السرعة إلى مسرح الحادث، ليعثروا على أستاذة محتجزة داخل الضيعة

وبعد الاستماع اليها ، اكدت انها تعرضت للاختطاف من طرف عصابة مكونة من خمسة أشخاص من مدينة مراكش، وتم نقلها إلى ضيعة بسيد الزوين.

وترجع خلفية الإختطاف إلى ابتزاز الضحية وسلبها ممتلكاتها، حيث أرغمت على توقيع “شيكين” بنكيين بمبلغ 300 ألف درهم، وعمد اللصوص إلى سحب  15 ألف درهم من حسابها الخاص بعدما تمكنوا من نزع رقمها السري واستعمال بطاقتها البنكية.

وعلمت المسائية العربية ان النيابة العامة حددت تاريخ 4 فبراير لعقد  أول جلسة للنظر في ملف اصبح حديث الخاص والعام بمدينة مراكش