وفاة اجنبية داخل فندق مصنف بمراكش

التحقيق في وفاة هولندية عثر على جثتها بفندق مصنف بمراكش

المسائية العربية

وفاة اجنبية داخل فندق مصنف بمراكش

وفاة اجنبية داخل فندق مصنف بمراكش

باشرت فرقة من الشرطة العلمية والقضائية التابعة لولاية أمن مراكش،  منذ  أول أمس السبت،  تحقيقاتها الأولية وتحرياتها، تحت إشراف النيابة العامة،  في شأن وفاة سائحة أجنبية تحمل الجنسية الهولندية، عثر على جثتها بغرفة كانت تقيم بها، داخل أحد الفنادق المصنفة بالمنطقة السياحية أكدال التابعة للجماعة الحضرية المشور القصبة بمراكش.

وحسب مصادر مطلعة،  فإن الضحية من مواليد 1940، تسمى قيد حياتها ماري سوزيت، كانت تقضي عطلة سياحية بالمدينة الحمراء لمدة أسبوع، قبل أن تكتشف إحدى عاملات النظافة، الضحية جثة هامدة بغرفتها، ليجري إخبار المصالح الأمنية بالحادث، لتشرع في القيام بالتحريات الأولية وجمع المعطيات التي ستفيد في التحقيق، ليتم نقل جثة الضحية  إلى قسم الطب الشرعي من أجل تشريحها، بتعليمات من الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف، لمعرفة الأسباب الحقيقية للوفاة.

وأضافت المصادر نفسها، أن المصالح الأمنية، تواصل تحقيقاتها لجمع المعطيات والقرائن التي ستساعد المحققين في معرفة ظروف وملابسات وفاة السائحة الهولندية، بعد الاستماع إلى المسؤولين عن إدارة الفندق، والاتصال بأقاربها لمعرفة ما إذا كان تعاني قيد حياتها من مرض مزمن.