الثانوية الإعدادية عبد الكريم الرايس بمديرية فاس في مظهر لائق بمساهمة التلامذة وهيئة التدريس و شركاء المؤسسة    

 

 

المسائية العربية

  التأهيل المندمج   الذي انطلت في تفعيله بكل جدية الثانوية الإعدادية عبد الكريم الرايس يندرج  في إطار التحضير للدخول المدرسي المقبل الذي يأتي في سياق تفعيل وتنزيل المشاريع المندمجة للرؤية الاستراتيجية للإصلاح 2015 -2030. وتستهدف مختلف هذه الإجراءات والتدابير  من  صيانة صباغة  وتنقية وتطهير وتزيين   توفير الشروط الملائمة لضمان دخول مدرسي ناجح  حتى يكون للإصلاح والتأهيل المندمج أثر ملموس داخل القسم و المؤسسة على حد سواء   

 وموازاة مع ذلك أضفت مختلف هذه العمليات خاصة تلك التي شملت  تأهيل المختبرات  حلة جديدة على المؤسسة  وهمت أشغال الصيانة كذلك  طوار الساحة والحديقة  وفضاءاتها  بفضل تضافر جهود الإدارة والشركاء والفاعلين بالمنظومة 

 وتميزت اعدادية عبد الكريم الرايس بالجدارية الضخمة التي ساهم في رسمها  تلامذة المؤسسة بمساعدة وتاطير من أساتذة مادة الفنون التشكيلية  وظهر  الفضاء العام جذابا  وبمظهر لائق    وبحجرات نظيفة وجدران غاية في النصاعة خاصة الطابق الأول   ما يؤكد أن المؤسسة ستستقبل المتمدرسين في ظروف مناسبة ترقى إلى مستوى تطلعات الأسر والمجتمع المغربي .

 و في سعيها  لإنجاح  هذه العملية عقدت إدراة المؤسسة   سلسلة اجتماعات مع شركائها تمحورت حول الترتيبات  المتعلقة بالتأهيل المندمج لمؤسسات التربية والتكوين استعدادا للدخول المدرسي 2017/ 2018  تفعيلا للمراسلة الوزارية عدد 277/ 17 الصادرة بتاريخ 03 ماي 2017.  وكذا الاهتمام بالمظهر الداخلي والخارجي للمؤسسة  من خلال القيام بالإصلاحات اللازمة والصيانة الضرورية انطلاقا من  تعبئة جميع الموارد الممكنة من  جمعية أمهات وآباء وأولياء التلاميذ ومختلف الشركاء للانخراط  الجدي والفاعل في هذه العملية.