الحزب الاشتراكي الموحد يندد بالهجمة على الأساتذة المتدربين، ويطالب بفتح تحقيق

المسائية العربيةعنف الامن

ندد الحزب الاشتراكي الموحد فرع مراكش ـ جيليز المدينةـ في بيان له بالهجمة الشرسة التي تعرض لها الاساتذة المتدربون بمراكش يوم الخميس 7 يناير 2016، كما في باقي المدن المغربية، من طرف العناصر الأمنية رغم سلمية الاحتجاج.

نتج عن هذه التدخلات يضيف البيان، إصابات جسدية بالغة الخطورة، مما ينافي ما تتبجح به الحكومة من احترام الحقوق والقوانين التي يخولها الدستور ( الفصل 22 ) والعهود الدولية التي وقع عليها المغرب.

وأضاف البيان أن الحزب الإشتراكي الموحد وهو يقف على هذه التجاوزات الخطيرة، يؤكد ما يلي: 

تنديده القوي وشجبه للمقاربة القمعية المتبعة من لدن الحكومة، ومن خلالها القوات الأمنية، للتعاطي مع هذه القضية.

تأكيده على حق الأساتذة المتدربين في الدفاع عن حقوقهم الاجتماعية

فتح تحقيق في النازلة.