حميد مجدي

الحكم بالسجن النافذ في حق حميد مجدي القيادي بحزب الاشتراكي الموحد واحد رفاقه

حميد مجدي

حميد مجدي

المسائية العربية

قضت محكمة الإستئناف بمدينة ورزازات صباح يومه الثلاثاء 30 شتنبر من الشهر الجاري بستة أشهر نافذة مع غرامة مالية قدرها 5000 درهم  في حق “حميد مجدي”، القيادي  بالحزب الإشتراكي الموحد،و هو نفس الحكم الذي شمل رفيقه بوسلهام.

و تجدر الإشارة الى  أن هذا الحكم يأتي في إطار التعارض الذي قدمه كل من “حميد مجدي و بوسلهام” ضد الحكم الصادر في حقهما عن المحكمة الاستئنافية بوارزازات بتاريخ  6 ماي المنصرم، والقاضي بمعاقبة حميد مجدي بسنة سجنا نافذاً و500 درهم غرامة مالية، وعمر اوبوهو و بوسلهام نصري بستة أشهر نافدة وغرامة مالية بقيمة 500 درهم لكل واحد منهما، فضلاً عن أحكام بالسجن بستة أشهر نافذة في حق خمس أعضاء آخرين، وذلك بتهم تتعلق الضرب والجرح والتهديد وإحداث الضرر، في إطار ملف يعرف توتراً بين أصحاب الطاكسيات الكبيرة والطاكسيات الصغيرة، بدأ منذ دجنبر 2011،

هدا وعبر رفقاء حميد مجدي عن استيائهم من الظلم الدي يتعرض له رفيقهم وباقي المناضلين الكنفدراليين بوارزازات، معتبرين الأحكام الصادرة غير منصفة وجائرة، بل ومشجعة للوبي الفساد على الاستمرار في انتهاكاته الجسيمة لحقوق الانسان، وإهداره للمال العام، واستغلال المناصب من أجل مراكمة الثروات وتغليبالمصالح الخاصة على العامة، وجاء في بلاغ  الحزب الاشتراكي الموحد-فرع مراكش المدينة-كٌليز” نعلن تضامننا التام و الا مشروط مع الرفيق حميد مجدي احد شرفاء هذا الوطن و الصادقين له”.

psu

 

 

اضف رد