حسن البوهي

الصحفي حسن البوهي يحصل على الماجستر بشعبة التاريخ فهنيئا

حسن البوهي

حسن البوهي

المسائية العربية مراكش

حصل الصحفي حسن البوهي على شهادة  الماجستر بشعبة التاريخ، بسلك الماستر الماء في تاريخ المغرب، وذلك  مساء يوم الثلاثاء 24 يونيو 2014 بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بمراكش، وكان عنوان الرسالة هو تاريخ السقي بضواحي غرب مراكش –حالة جماعة اسعادة-

ويذكر ان اللجنة المناقشةهي لجنة علمية مكونة من الخبير الدولي في المجال الهيدروليكي الدكتور “محمد الفائز” رئيسا ومناقشا، والدكتور “الكاسمي بنعلي” مشرفا، وأستاذة التاريخ “عائشة الكنتوري”.

 

تتحدث فصول هذه الدراسة عن التراث الهيدروليكي للضواحي الواقعة غرب مراكش وعن أهم التحولات التي عرفتها على امتداد مجموعة من الحقب التاريخية، وانعكاساتها على المجال والانسان، كما تتناول الدراسة ترسانة من الأعراف والقواعد والتشريعات الدينية والقانونية التي يحتكم إليها سكان الضواحي الغربية لمراكش من أجل تدبير الموارد المائية، كما تكشف الدراسة عن الواقع الحالي للتراث الهيدروليكي للمنطقة من خلال قراءة نقدية ترصد أهم المشاكل والإكراهات التي تعاني منها في الفترة الحالية.

أشار الدكتور “الكاسمي بنعلي” في مداخلته أن الرسالة الجامعية الموسومة ب”تاريخ السقي بضواحي غرب مراكش حالة جماعة اسعادة” التي أنجزها “حسن البوهي” هي من الرسائل الجامعية المهمة واصفا إياها بالنمودجية لأنها رصدت مجموعة من التحولات والتطورات التي عرفتها الضاحية الغربية بمراكش، وأجابت عن مجموعة من الأسئلة المهمة وفق قالب منهجي محكم زاوج بين التاريخ والجغرافيا لرصد دينامية التحول التي تعرفها المنطقة نتيجة الانتقال من تقنيات السقي التقليدي إلى السقي الحديث وانعكاساتها على الانسان والمجال.

من جهته أشار الدكتور محمد الفائز إلى أن الرسالة الجامعية المنجزة من طرف الزميل “حسن البوهي” تنم على مجهود محمود يستحق التنويه والتثمين، ويرى أنه لو تمت الاستعانة بالوثائق الحبسية وبأرشيف جمعيات السقي بالمنطقة فإنه كان سيعطي قيمة إضافية للبحث الذي تبقى له أهميته وراهنيته.

 

اضف رد