المنتدى الجهوي الاول للمقاولات النسائية يؤكد قوته في قيادة المرأة المقاولة

المسائية العربية

محمد السعيد مازغ

فعاليات المنتدى الجهوي الاول للمقاولات النسائية شهدت فعاليات المنتدى الجهوي الاول للمقاولات النسائية الذي انطلقت اشغاله من 30 نونبر واستمر إلى غاية 3 دجنبر بمراكش مشاركة كبيرة للنساء المقاولات الوافدات من مختلف مناطق الجهة.

ويهدف الملتقى حسب رئيسة المنتدى السيدة بديعة بيطار إلى توحيد الجهود ، وتبادل التجارب والخبرات بين النساء ، والتفكير في سبل الرفع من الانتاجية من خلال التكوين والتاطير والمرافقة .

كما انصب النقاش حول السبل الكفيلة بتنمية الانشطة المدرة للدخل، والتدابير الضرورية لدعم سيدات الاعمال في عملية التنمية،إلى جانب تعزيز روح المبادرة النسائية وخلق فرص للشغل وذلك من خلال دعم الإجراءات والبرامج الرامية إلى تحسين الأوضاع المعيشية للسكان المستضعفين، وايضا  من خلال تمويل الأنشطة الإنمائية ودعم المشاريع الجماعية والفردية

ونوه المشاركون بالمستوى الذي حققته النساء المقاولات في العديد من الميادين سواء السياحية منها او الفلاحية والصناعية،والرياضية …، والنجاح الباهر الذي نجم عن انشاء تعاونيات نسائية ، مكنت العديد من النساء من تحقيق دخل محترم، والاستفادة من التداريب والتأطيرات التي فتحت لهن فرصا لتنمية الموارد المادية، وتحقيق الجودة المطلوبة .

وقد تأكد بالملموس حسب المتدخلين إلى ان المراة المغربية ليست اقل كفاءة ومهارة من الرجل بل سجلت حضورا وتفوقا كبيرا في ميادين شتى، وانها لو فتحت امامها المجالات وازيل من طريقها العقبات لتمكنت من تحقيق نتائج افضل

وقد شهد رواق المعروضات مشاركة عدد كبير من رئيسات الجمعيات والتعاونيات النسائية بجهة مراكش اسفي، وكانت اهم المعروضات مرتبطة بالمنتوج الفلاحي المغربي من زيوت ومصبرات ومواد التجميل الى جانب الطرز المغربي الاصيل وما تبدعه يد الصانعة المغربية من جلباب وقفطان وحلي وأزياء وغيرها من الابداعات الفنية والتحف الاصيلة التي تحمل لمسات رائعة في الجمال من نسج اليد العاملة النسوية.