المنظمون : 100 ألف مشارك في مسيرة الرباط تضامنا مع حراك الريف

المسائية العربية

قدر منظمو مسيرة الرباط، التي خرجت زوال اليوم الأحد في مسيرة حاشدة بالرباط، عدد المتظاهرين بـ 100 ألف شخص، وهي المسيرة التي دعت إليها جمعيات حقوقية ومدنية، على خلفية موجة الاعتقالات التي طالت عددا من نشطاء حراك الريف ومتابعتهم بتهم ثقيلة من قبيل المس بأمن وسلامة الدولة، ومحاولة القتل العمد.

غير أن التقديرات حسب مصادر الجريدة من عين المكان، يوحي أن العدد لن يتجاوز الـ 35 ألف شخص، حيث عبر المحتجون عن تضامنهم مع المعتقلين وعائلاتهم، رافعين شعارات ولافتات تدين حكومة سعد الدين العثماني ووزارة الداخلية، وتطالب بإطلاق سراح المعتقلين.

المسيرة كما عاين موقع الجريدة، عرفت مشاركة قياديين من جماعة “العدل و الاحسان”، و بعض رموز الجمعيات الحقوقية و الأمازيغية، إضافة إلى وجوه من مختلف الشبيبات الحزبية، خاصة شبيبتي “العدالة و التنمية” و “الاتحاد الاشتراكي”.