الناقد والفنان المغربي محمد البندوري في مؤتمر إصدار نادر 2 بالمملكة العربية السعودية


41414شكلت مشاركة الناقد والفنان المغربي محمد البندوري قيمة مضافة في مشروع اصدار نادر 2 العالمي المقام برعاية معالي وزير الثقافة والإعلام عبد العزيز خوجة حيث تم تدشين مشروع: إصدار نادر2 العالمي، وفعاليات أسبوع حي أجنحة عربية،



بالإضافة الى الكتاب العالمي المصاحب، في تياترو مول بالتحلية في مدينة جدة. وقد انطلقت فعالياته بمؤتمر حواري دولي بحضور عدد من المثقفين والإعلاميين والمهتمين بثقافة الفنون المعاصرة، وقدم الحوار كل من رئيسة أجنحة عربية نجلاء فلمبان والناقد والفنان المغربي محمد البندوري، وممثلة براون بوك  Brawn Book بدبي ياسمين رسول والدكتور واصف كابلي من جدة. وذلك في باب رزق جميل بالتحلية بجدة بالمملكة العربية السعودية. وقد افتتحه سعود الشيخي مدير فرع وزارة الثقافة والإعلام حيث خص الصحافة والاعلام بقوله: ” إن هذا الحدث الفني الذي تحتضنه جدة يعد بمثابة معجم فني يترجم أفكار وتوجهات الفنانين من خلال هذه الأعمال الفنية المبدعة المستوحاة من تراث وحضارة المنطقة.”

وقد ألقى الناقد والفنان المغربي محمد البندوري خلال افتتاح المؤتمر بباب رزق جميل بجدة كلمة كانت بمثابة رؤى وتصورات تنظيرية للمنحى الجديد للفن المعاصر، وكشف عن معجم فني كبير رائد في العالم العربي دعمه بمجموعة مقومات والتي تشكل قاعدة فنية بدلالات وخصوصيات عربية صرفة. وأشار إلى ضرورة إرساء التخصص استنادا الى الأسس التجديدية المعاصرة، حتى تظهر في الساحة الفنية العربية والعالمية في طابق ابداعي يعتمد الجانب التقني كوسيلة معاصرة تتخطى الجاهز والكلاسيكيات القديمة، وذلك من منظور مشروع رؤيوي وبصري تدعمه مجموعة من القيم الجمالية والفنية، وتحتويه البنية الحضارية ذات سمات وخصائص وبلاغة فنية عربية محضة.

وقد كان من موازيات المؤتمر إقامة معرض كبير نظمته شركة أجنحة عربية للفنون المعاصرة بطريقة حضارية مختلفة، وبدعم من مبادرات عبد اللطيف جميل الاجتماعية التي تحرص بصورة كبيرة على دعم الفن والثقافة. وفي هذا الاطار شكر السيد محمد بحراوي رئيس أجنحة عربية معالي وزير الثقافة والإعلام الدكتور عبد العزيز خوجة على رعايته لهذا الحدث الفني الدولي الكبير الذي يسعى الى ترسيخ و تكريس مشروع إصدار نادر 2  ليكون مركزا عالميا للفنون المعاصرة. في سياق  النجاح الكبير الذي حققه هذا المشروع.

للمسائية العربية  حافظ احمد الأنصاري

اضف رد