انهيار احد الرياضات بمدينة مراكش، يهدد ارواح الابرياء من سكان الجوار

المسائية العربية

كانت الطاف الله حاضرة، ولولاها لكانت الكارثة ، حيث انهار بناء احد الرياضات الواقعة بطريق الكزا بحي رياض العروس، والمسمى برياض دار فاس وذلك زوال يوم السبت 4 فبراير 2017،. هذا المسكن الذي يعد من الطراز القديم، حيث يبلغ عرض جداره الواحد حوالي 1.5 متر، وأسقفه عالة، ونظرا لحالته المتردية، ورحيل سكانه ، وإغلاق بابه الرسمي والوحيد بالطوب والاسمنت،  وانعدام الهواء الكافي ، كانت كل هذه الطروف مواتية لانهياره،

ومن ألطاف الله ان المسكن مجاور لعدد من المساكن، كما كان بداخله اربع قنابل موقوثة، وهي قنينات الغاز من الحجم الكبير، وقد ابلغ عنها قائد المنطقة حسب تصريحات مصادر قريبة، مما دفع بعناصر رجال الوقاية الى العودة من جديد ، حيث قاموا باخراجها قبل ان تسبب في كارثة انسانية .

لم تكن العملية بسيطة، فقد تم الاستعانة بعمال الانعاش الوطني في ازالة الاتربة وفسح الطريق ، والسعي للحد من خطورة باقي الجدران المتداعية،