بنكيران يتحايل على القانون للتملص من أداء الضرائب

المسائية العربية775157225

توصلت المسائية العربية  منقسم النزاهة و الشفافية لحزب العدالة والتنمية بتكذيب للخبر المنشور بجريدة الاخبار تحت عنوان: بنكيران يتحايل على القانون للتملص من أداء الضرائب”

وجاء في التكذيب أن جريدة الأخبار عدد 908 الصادر بتاريخ 16 محرم 1437 الموافق ل 30أكتوبر 2015 نشرت بأعلى صفحتها الأولى “خبرا” بحروف بارزة تحت عنوان “فضيحة ….بنكيران يتحايل على القانون للتملص من أداء الضرائب” مع عنوان فرعي يفيد أنه تم تفويت أسهمه و أسهم ورثة باها بشركة خاصة عن طريق “هبة” إلى رئيس حركة التوحيد و الإصلاح …

ووأضاف أنه :”بناء على ما يقع على قسم النزاهة و الشفافية لحزب العدالة والتنمية من واجب البحث والتحري فيما ينسب إلى أعضاء الحزب من إخلال بقيم النزاهة والشفافية فقد تم استعراض معطيات الموضوع في اجتماع القسم يوم السبت 31 أكتوبر 2015 حيث تم التأكد مما يلي:

أولا: أن عقد الهبة انصب على أسهم شركة “أرض السلام” التي تعود ملكيتها في الأصل لحركة التوحيد والإصلاح إلا أنه ولأسباب قانونية أسندت ملكيتها مؤقتا للأخوين عبد الإله بنكيران وعبد الله باها رحمه الله،

و بالتالي فإن التفويت لفائدة مسؤولي مكتبها التنفيذي تبعا لقرار هذا الأخير ما كان له أن يتخذ صيغة البيع الذي يستلزم أداء ثمن البيع من قبل الطرف البائع وقبضه من الطرف المشتري، وهو الشيء الذي لم يحصل مطلقا وبالتالي فإن الصيغة القانونية الملائمة تبقى هي صيغة الهبة.

ثانيا: إن المدونة العامة للضريبة لا تعفي أطراف عقد الهبة من أداء الضرائب إلا في حالة كون الهبة وقعت بين أشخاص تربطهم علاقة قرابة وهم الأبناء والآباء والأزواج والإخوة، وبالتالي فإن عقد الهبة الذي اعتبر فضيحة قد تم أداء مستحقاته الضريبية كاملة غير منقوصة وفق ما يقضي به القانون.

   وبناء على كل ذلك فإن ما ادعته جريدة الأخبار فيما تمت الإشارة إليه أعلاه يبقى خبرا عاريا من الصحة تماما.