مراكش: تعيين العميد محمد هستاك على رأس الشرطة السياحية وسؤال الامن السياحي

المسائية العربيةalmassaia police

        علمت المسائية العربية من مصادر قريبة ان الفرقة الولائية للشرطة السياحية بمراكش تعززت بتعيين العميد محمد هستاك  على رأسها.

وحسب المصادر نفسها فإن العميد محمد هستاك الذي راكم تجربة على مستوى المسؤوليات وكان آخرها رئيسا على الدائرة الأمنية الثامنة، قبل أن يلحق بالفرقة السياحية يمكن ان يزرع دينامية جديدة في روح الفرقة السياحية التي تعاني اصلا من ضعف الموارد البشرية واتساع الرقعة الترابية التي تشرف عليهاـ وتنوع المنتوج من فنادق ودور الضيافة، وحمامات التدليك، وبازارات ومآثر تاريخية، وإرشاد وغيرها من القطاعات التي تصادف العديد من المشاكل التي على الفرقة الولائية التدخل من اجل علاجها، إضافة إلى حماية السائح من الاعتداءات التي قد يتعرض لها خلال تنقله داخل مجموعة من الأزقة خاصة أن بعض الرياضات توجد داخل الدروب والازقة ذات الكثافة السكانية.

ويذكر أنه في الآونة الأخيرة شهدت مدينة مراكش مجموعة من الاعتداءات على السياح وفي المقدمة السرقات عن طريق الخطف، كما تعرف المدينة نشاطا من طرف المرشدين غير القانونيين الذين اضحوا يتحركون بحية، 

ويأمل المهتمون بالقطاع السياحي ان تشدد الحراسة على اماكن تواجد السياح وحمايتهم من المضايقات وما يتعرضون له من مظالم من طرف من لا يعنيهم اهمية القطاع السياحي ودوره في الانعاش الاقتصادي الوطني، وانعكاس السلوكات الطائشة على سمعة المغرب