جكومة بنكيران تصادق على مشروع قانون يهمّ التأمين الإجباري الأساسيّ عن المَرض لفائدة الطلبة والمتدربين بالتكوين المهني

المسائية العربيةimgres

صادقت الحكومة على مشروع قانون يهمّ التأمين الإجباري الأساسيّ عن المَرض لفائدة الطلبة والمتدربين بالتكوين المهني، وهو النظام الذي سيستفيد منه طلبة التعليم العالي العام والخاص، وكذا طلبة التكوين المهني الحاصلين على شهادة الباكالوريا.

ويشمل النظام الصحي الجديد الطلبة المغاربة والأجانب على حد سواء، شريطة عدم استفادتهم من أنظمة تأمين صحية أخرى، كما سيستفيد الطلبة كذلك من نفس سلة العلاجات ومستويات الخدمات الممنوحة لموظفي القطاع العام، حيث ستتحمل الدولة مجمل تكاليف هذه التغطية بالنسبة لطلبة التعليم العالي ومؤسسات التكوين المهني التابعة للدولة.

وبموجب هذا القانون الجديد، سيصبح الطالب المغربي مُنخرطاً في الصندوق الوطني لمنظمات الاحتياط الاجتماع، الذي سيتكلف بتدبير وإدارة هذه التغطية الصحية، فيما يستفيد كل طالب مُؤمّن “على قدم المساواة كباقي المنخرطين من كافة خدمات التغطية الصحية التي يوفرها التأمين الاجباري عن المرض”.

هذا ويأتي هذا القانون “استكمالا للجهود الرامية إلى ضمان التغطية الصحية الشاملة لكافة الساكنة”، كخطوة اولى ربما سيعقبه  مشروع آخر يهم التأمين الصحي لأصحاب المهن الحرة والمستقلين، “

وكشف المصدر ذاته أن التأمين الإجباري الأساسي عن المرض شمل حوالي 34% من المغاربة، “بعد تعميم نظام المساعدة الطبية للفئات المعوزة والذي يشمل 28% من الساكنة ، في أفق تحقيق التغطية الصحية الشاملة”.

واعتبر بلاغ وزارة الاتصال، أن المشروع، الذي يحمل رقم 12-116، يأتي في سياق “تنزيل البرنامج الحكومي الذي يعتبر توفير الحماية الاجتماعية إحدى أهم الأولويات وأحد الأوراش الإصلاحية الكبرى التي يجب تفعيلها بغية تعميم استفادة كل شرائح المجتمع منها”.