حرمان أساتذة الثانوية التأهيلية زينب النفزاوية بالحوز من قاعة الأساتذة

2المسائية العربية

 يشتكي أساتذة الثانوية التأهيلية زينب النفزاوية بالحوز من حرمانهم من قاعة الأساتذة رغم توفر المؤسسة عليها، حيث حولتها الإدارة إلى قاعة للمتلاشيات (كما في المرفق) وهو ما اعتبره المعنيون استهتارا بأحد أبسط حقوقهم المشروعة، كما أنهم يستنكرون الكيل بمكيالين في منع إدخال السيارات إلى المؤسسة إذ يسمح للبعض من الباب الخلفي بينما يتم منع باقي الأساتذة في تطبيق أعوج للمذكرة الواردة في هذا الصدد، ناهيك عن اختلالات كبيرة في جداول الحصص للأساتذة التي يضم بعضها الثانية باكالوريا مقابل التخفيف عند البعض الآخرونفس الشيء بالنسبة لعدد الساعات (17 مقابل 7 في تلاعب واضح بين إدارة المؤسسة ونيابة الحوز).

 وفي ظل هذا الوضع قرر أساتذة المؤسسة برمجة وقفات احتجاجية مباشرة بعد عطلة عيد الأضحى المبارك، بعد فشل سبل الحوار السلمي مع رئيس المؤسسة.

رضوان الرمتي

اضف رد