دراجة س 90: سائحة تخطف حقيبتها، وتقع أرضا بشارع محمد الخامس بمراكش

المسائية العربية

لصوص c90

كالعادة سرقة اخرى في واضحة النهار  تهز شارع محمد الخامس،بطلاها لصان يمتطيان دراجة من نوع س 90 ،وضحيتها سائحة أجنبية، كانت تسير منفردة على الأقدام، هادئة مطمئنة، وفور وضعها القدم الاول بمفترق الطرق بين شارع محمد الخامس وزنقة محمد الملاخ على مسافة قريبة من ساحة الحرية، حتى امتدت يد اللص إلى حقيبتها اليدوية، ونزعتها بقوة لدرجة ارتمت السائحة وتمدد جسمها وسط الطريق، وكان ذلك حوالي  الساعة الرابعة زوالا، من يوم السبت 9 يناير 2016.

الضحية تبلغ  من العمر حوالي 28 سنة ،ولم تكن صيحاتها والخطوات التي تقدمت بها في اتجاه مسار اللصوص لتعيد لها ممتلكاتها، او تمكن من كانوا قريبا من الحدث ليلحقوا باللصين المحترفين، وكانت الضحية تصيح: “لقد سرقوا كل ما لدي! ” وربما تقصد كل ما بحوزتها من أموال. ولم تكن السرقة المذكورة الأولى من نوعها، فقد تكررت السرقات وتعدد الضحايا، خاصة بين الخط الرابط بين مدارة 16 نونبر، ومدارة باب النقب.

ويذكر أن المسائية العربية سبقت وفي أكثر من خبر ، الإشارة إلى المنطقة نفسها، واستهدافها من لصوص النشل، حيث يتمكنون من الهرب في اتجاه باب ذكالة، أو باب النقب، أو الحارة، وغيرها من الأزقة المرتبطة بشارع محمد الخامس، والأنكى من ذلك، أن أغلب هذه السرقات تمت باعتماد دراجة س 90 ، ويمتطيها شخصان، يرتديان لباسا لا يمكن لمن صادفهما في طريقه أن يفطن لاحترافيتهما في السرقة، أو يرتاب من سوء طويتهما