فرع مراكش للنقابة الوطنية للصحافة المغربية يعلن تضامنه ، ويقرر وقفة احتجاجية بقلعة السراغنة

رئيس بلدية قلعة السراغنة يطالب بمنع جريدة المساء من الإصدار وحرمان صحفييها من مزاولة مهنة الصحافة لمدة 10 سنوات

المسائية العربية 

فرع مراكش للنقابة الوطنية للصحافة المغربية يعلن تضامنه ، ويقرر وقفة احتجاجية بقلعة السراغنة
فرع مراكش للنقابة الوطنية للصحافة المغربية يعلن تضامنه ، ويقرر وقفة احتجاجية بقلعة السراغنة

عجيب أمر بعض المسؤولين الجماعيين في مغربنا الحبيب، يعتقدون أنهم برفع دعاوى قضائية، وبمطالبهم الغرائبية سيكممون الافواه، ويرتاحون من ملاحقة الصحافة للمنتخبين الجماعيين وتتبع الشأن المحلي وكيفية التسيير والتدبير، يتوقعون خطأ بأن هجومهم على الأقلام الصحفية سيحميهم من سهام النقد،وسيحول دون فضح ما يجري داخل الجماعات القرية والبلدية من تجاوزات وخروقات واختلاس للمال العام،واستفراد بالمسؤوليات والمهام.

بعض المسؤولين المحليين حين يرون أن الصحافي أخطأ في حقهم وساق خبرا لا يمث للحقيقة بصلة، سارعوا بعقد اجتماع للمكتب، وتدارسوا الموضوع، وعلى إثر ذلك يقررون عقد ندوة صحفية، أو إرسال بيان حقيقة، وإذا تجاوز الأمر حده، يمكن اللجوء إلى القضاء، فتكون مطالبهم معقولة، وهدفهم إظهار الحقيقة وتبرئة ذمتهم من اتهام باطل، وهذا حق يخوله الدستور وتضمنه دولة الحق والقانون، على اعتبار أن الإطار القانوني الضامن للحقوق واضح وصريح، ونص موضوع المساءلة الذي ستبث فيه هيئة المحكمة محدد ، وسيدلي كل طرف بما يتوفر عليه من أدلة وقرائن، لتبقى الكلمة الفصل للقاضي الذي سيحدد حجم الاضرار المعنوية، ويقرر العقوبة اللازمة، 

المطالب التي طالب بها رئيس بلدية قلعة السراغنة في شكايته المرفوعة ضد الزميل عزيز العطاطري مدير مكتب جريدة المساء بمراكش كادت تطالب بتطبيق عقوبة الاعدام في حق الصحفي، وإن لم يكن هذا المطلب صريحا، فقد جاءت عناصره بارزة بالنبض الغليظ وهي تطالب من هيئة المحكمة بتجريد الصحفي “المدان ” من الحقوق الوطنية، والإيداع القضائي داخل مؤسسة لعلاج الأمراض العقلية، والوضع القضائي في مؤسسة فلاحية”،ومنع الجريدة من الإصدار، ومنع صحافييها وهنا القصاص من مدير نشر يومية المساء عبد الله الدامون وعزيز العطاطري وكل الصحفيين العاملين بهذه الجريدة من مزاولة مهنة الصحافة لمدة 10 سنوات.

هذا جزء بسيط مما تعانيه الصحافة في وطننا، وبهذا سيتطور الإعلام ، وينهض المجتمع ويرقى إلى مصاف الدول المتحضرة التي تستحضر أهمية الإعلام وتقدس حرية التعبير،

كلمة الانفتاحية : رئيس بلدية قلعة السراغنة ، النقابة الوطنية للصحافة المغربية فرع مراكش ، حرية التعبير ، وقفة احتجاجية ، جريدة المساء، قلعة السراغنة ،