رصاصة تحذيرية، وثانية في قدم حامل سيف في وجه عناصر الشرطة القضائية بمدينة ابن جرير

المسائية العربية

أخرج موظف شرطة يعمل بفرقة الشرطة القضائية بمدينة  ابن جرير  سلاحه الوظيفي، مساء اليوم الثلاثاء  10 أكتوبر الجاري، واستعمله خلال عملية توقيف شخص من ذوي السوابق القضائية، وذلك بعدما استعصى على العناصر الامنية إيقافه بالطرق المعتادة، حيث أبدى مقاومة عنيفة وعرض حياة عناصر الشرطة للخطر بواسطة سيف من الحجم الكبير. 

ويذكر  أن عناصر الشرطة حاصرت المشتبه فيه الذي يشكل موضوع مذكرة بحث على الصعيد الوطني من أجل الاتجار في المخدرات والمؤثرات العقلية، غير أنه وبدل من تسليم نفسه، بادر بإشهار سيف من الحجم الكبير وهدد به موظفي الأمن، مما  اضطر أحدهم إلى الدفاع عن النفس، و إطلاق رصاصة تحذيرية  قبل أن يصوب رصاصة ثانية أصابت المشتبه فيه على مستوى القدم اليسرى، 

وقد مكن هذا الاستخدام الاضطراري للسلاح الوظيفي من إسدال الستار عن عملية امنية مر فيها رجال الامن من ظروف صعبة، وعانوا كثيرا قبل ان يلجأ أحدهم إلى وضع حد للخطر المحدق بهم من طرف المشتبه فيه، والذي تم نقله الى المستشفى لتلقي العلاجات الضرورية، بينما تم حجز السيف المستعمل في محاولة الاعتداء.

وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت الحراسة الطبية بالمستشفى، وذلك في انتظار إخضاعه لبحث قضائي تحت إشراف النيابة العامة المختصة فور استقرار حالته الصحية.