سرقة حقيبة سائح تحتوي على 2000 أورو والوثائق الإدارية والشخصية داخل اسواق مراكش العثيقة

المسائية العربية

images

تعرض سائحان فرنسيان  كانا يتجولان داخل أسواق المدينة العريقة يوم الأحد 29 نونبر 2015 إلى السرقة في واضحة النهار،حيث تمكن اللص أو اللصوص من اختلاس حقيبة الجيب التي كانت داخل محفظة محمولة على الظهر تحتوي على 2000 أورو أي ما يوازي 21 ألف درهم ، إضافة إلى رخصة السياقة وووثائق السيارة، والبطائق الشخصية…

وعبر السائحان عن أسفهما لما تعرضا له، لأنه أفسد عليهما عطلتهما التي اختارا هذه السنة مدينة مراكش كوجهة مفضلة، وحرمهما من اكتشاف معالم المدينة القديمة، وأضافا أنهما قاما بإبلاغ الشرطة السياحية بمراكش، ويأملان في أن يتم القبض على اللص، أو استعادة وثائقهما الإدارية قبل مغادرة مراكش.

ورغم ما تبدله الفرقة السياحية من مجهود، إلا أن ذلك يبقى غير كاف أمام جحافل المرشدين المزيفين، وبعض المنحرفين الذين يقلقون راحة السياح ، ويعطون صورة قبيحة عن المغرب، وخاصة داخل الأحياء الشعبية، وعلى مشارف المآثر التاريخية وأسواق بيع المنتوجات التقليدية ، وبعض المحطات التي تنقل الفنادق منها وإليها السياح بشارع محمدالخامس.