سرقة على طريقة الافلام الهوليودية بقلب شارع محمد الخامس بمراكش

المسائية العربيةimages

كل المؤشرات تؤكد أن رجال الأمن بمدينة مراكش رفعوا ايديهم ، وباتوا في خيرة من أمرهم، امام شبح دراجات س 90 التي أضحى بعض سائقيها يشكلون حلقة تتكرر سيناريوهاتها، وتتبدل شخوصها وضحاياها، ابطالها شباب في العشرينات من العمر، راكموا تجربة في السرقة والنشل واعتراض سبيل المارة، والسطو على ممتلكاتهم تحت طائلة التهديد والضرب باستعمال الأسلحة البيضاء، حيث يتعرض وبصفة شبه يومية، العديد من المواطنين والمواطنات العزل إلى اعتداءات بالأسلحة البيضاء وسلب ما بحوزتهم من ممتلكات،

ومن بين العمليات المثيرة، عملية اعتراض سبيل مواطنة بشارع محمد الخامس على مسافة قريبة من ساحة الحرية، (وهو الشارع الرئيسي بالمدينة)، مساء الإثنين 4 دجنبر 2015 ، التـــــــي نفـــــــــــــذها لصان كانا على متن دراجة نارية من نوع س 90 ، حيث قام أحدهما بطعن الضحية على مستوى اليد، مما مكنه من نشل حقيبتها، والارتماء خلف شريكه الذي كان على اهبة الانطلاق بسرعة نحو الاتجاه المعاكسن ومن سوء حظهما، انهما اصطدما بسيارة من نوع الكات كات ، مما اوقعهما أرضا وأسقط مدية من نوع 17، وبطريقة المجرمين المحترفين، نهض اللص وركب الدراجة ثانية، في الوقت الذي مسك فيه الثاني سلاحة، وركب خلف شريكه، أمام أنظار بعض المواطنين الذين اكتفوا بالتفرج على هذا الفيلم الهوليودي المثير لمشاعر الغضب والحسرة على مدينة سياحية، تبدل مجهودات كبيرة من اجل الحد من الجريمة، ومن السلوكات الطائشة، لكن تبقى الجهود محدودة في ضعف الموارد البشرية والتجهيزات اللوجستيكية بعد اتساع أطراف المدينة، وتجارة الخمورن وضعف فرص الشغل.

ونقلت الضحية إلى قسم المستعجلات عبر سيارة طاكسي من أجل تلقي العلاج، بعد أن أعياها انتظار سيارة الإسعاف، وخوفها من تطاعف الجرح الذي كان ينزف دما.