عودة الاحتقان بقطاع النقل بإقليم الحوز

المسائية العربية

 أعلنت المكاتب النقابية بالحوز للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب لمهنيي سيارات الأجرة الكبيرة وجمعيات سيارة الأجرة الكبيرة، عن عزمها تنفيذ وقفة احتجاجية مفتوحة يوم الأربعاء فاتح مارس ابتداء من الساعة العاشرة صباحا أمام عمالة الحوز بتحناوت، وأكد السيد عادل موعاد نائب الكاتب الإقليمي للاتحاد بالحوز والكاتب المحلي لسيارات الأجرة الكبيرة بايت أورير أن فضائح منح الرخص لأغنياء الإقليم وتجاهل المهنيين الفقراء كارثة حقيقة وفضيحة كبرى بالإقليم وهو ما يستدعي فتح تحقيق جدي في الموضوع والذي يرجع حسب قوله إلى المسؤولين السابقين ، كما راسلت تلك المكاتب عامل إقليم الحوز موضحة اسباب ودواعي الوقفة ومنها:

– تزايد كبير لسيارات النقل السري وعدم تطبيق ما جاء به قانون مدونة السير بحذافيره.

 

  • المطالبة بتفعيل القرار العاملي رقم 38 بتاريخ 09 يونيو 2013 المتعلق بإصدار العقوبات التأديبية  لسائقي سيارات النقل المزدوج بالإقليم .

  • تشجيع أرباب ومستغلي سيارات النقل المزدوج لسائقيهم على عدم احترام الاتجاهات المرخصة لها والزيادة في عدد الركاب الذي يتراوح إلى 45  راكب في بعض الأحيان ، الشئ الذي يطرح أكثر من سؤال !(حسب تعبير المراسلة)

  • تجاهل السادة القياد والباشوات للعديد من الشكايات الموجهة إليهم بل أكثر من ذلك يتم إخبارهم عبر الهاتف لتسهيل عملية ضبط المخالفة لكن بدون جدوى ( ايت اورير، امزميز، اوريكة، تغدوين……) على سبيل المثال.

2ـ  الكارثة الكبرى والمتمثلة  في منح 25 رخصة لمن لا يستحق من أغنياء الإقليم و الميسورين .

  • بل اكثر من ذلك تم وضع طلبات اخرى بأسماء أبنائهم لدى المديرية الإقليمية بالحوز للنقل والتجهيز .

  • الاحتجاج على كيفية الحصول على وثيقة عدم أداء الضريبة والتي تعتبر من الوثائق الهامة في الطلبات التي توضع بمقر العمالة للاستفادة من هذه الرخص .

  • مآل اختفاء طلبات المهنيين الفقراء  الموضوعة منذ 2002  بل منهم من وضع ملفه مرتين وأجرى بحوث السلطة المحلية و رجال الدرك ومازال أمله معلق بالله تعالى .

3- عدم تقيد  شركة النقل الزا بدفتر التحملات المحدد لطريقة مزاولتها مهمة نقل الأشخاص و عدد الحافلات المحددة في اليوم و تجاوز عدد الركاب ، كما انه يتم غض الطرف عنها بكل الحواجز الأمنية داخل الاقليم.

4- مراجعة ضريبة الوقوف بجميع البلديات والجماعات القروية و مساواتها مع ضريبة الوقوف ببلدية تحناوت.

5- كما التمسوا من السيد عامل الحوز بالتدخل العاجل لدى السيد والي جهة مراكش آسفي بخصوص قرار إيداع سيارات أجرة إقليم الحوز المحجز البلدي عند دخولها لوسط المدينة مع العلم أن طاكسيات مدينة مراكش تجول الإقليم طولا وعرضا بكل حرية ؛ وهي المستفيدة الأولى في اركاب السياح الأجانب وغيرهم من أمام الفنادق السياحية بالإقليم ، الشيء الذي يعتبره المعنيون حيفا وظلما في حق  مهنيي القطاع بالحوز المستاؤون من تغاضي  السلطات المحلية عن  حقوقهم و بأن المراكشي والحوزي هما معا  في الأصل مغاربة .(حسب تعبير المراسلة)

وبناء على ما سبق قررت المكاتب النقابية والجمعوية بالحوز تنظيم الوقفة التي اعتبرها المعنيون بمثابة انذار آخر للجهات المعنية لانصاف هذه الفئة المقهورة من المهنيين.

رضوان الرمتي ـ الحوز