احمد بن الزي

لقاء تواصلي حول مشروع المؤسسة بالاكاديمية الجھوية للتربية والتكوين مراكش تانسيفت الحوز

المسائية التربوية : / بلاغ إخباري

احمد بن الزي

احمد بن الزي

 

ذكر السيد أحمد بن الزي، مدير اكاديمية الجھوية للتربية والتكوين مراكش تانسيفت الحوز، بأن مشروع المؤسسة ليس بجديد على المنظومة التربوية، وإنما يعود إلى سنوات التسعينات، ومنذ ذلك الحين والوزارة تبني أسسه وتطور مفاھيمه ومرتكزاته من أجل الارتقاء بأثره على المدرسة المغربية. كان ذلك بمناسبة انعقاد اللقاء التواصلي الجھوي حول تنزيل الاستراتيجية الوطنية لمشروع المؤسسة، الذي احتضنته اكاديمية يوم الخميس 12 فبراير 2015 .

كما أشار السيد المدير إلى أن التجارب السابقة في المجال، كانت لھا نتائج إيجابية. مؤكدا على أن المنظومة التربوية، اليوم، تستشرف مدرسة مغربية رائدة تعكس النفس الجديد الذي يسعى مختلف المتدخلين في العملية التعليمية إلى بلورته داخل الفصول الدراسية، سواء على مستوى تحسين التعلمات و التفعيل امثل دوار الحياة المدرسية. ثم انتقل السيد المدير إلى التذكير بأن ھدف كل من الفريق الجھوي وفرق القيادة الاقليمية ھو تنزيل الاستراتيجية الوطنية تنزيلا صحيحا بغية الارتقاء بآلية مشروع المؤسسة إلى مستوى إجرائي فعال. خصوصا وأن الوزارة تعول عليه من أجل بلوغ مدرسة مغربية تعتز بإنجازاتھا وتجاربھا الناجحة وتستشرف آفاقا مستقبلية مشرقة ومتجددة .

وقد تم خلال ھذا اللقاء، الذي حضره النواب الاقليميون بالجھة ورؤساء اقسام باكاديمية ورؤساء مصالح الحياة المدرسية بالنيابات ورؤساء فرق القيادة الاقليمية، تقديم قراءة في المذكرة الوزارية الواردة في الموضوع، مع تقديم عرضين حول تنزيل الاستراتيجية الوطنية لمشروع المؤسسة باكاديمية والنيابات التابعة لھا. إضافة إلى الوقوف على ما تم إنجازه وتسليط الضوء على اeفاق المراد تحقيقھا

وخلال المناقشة العامة، تم تقديم مداخلات فرق القيادة الاقليمية، والتي تم من خلالھا توضيح مسار أجرأة وتفعيل الاستراتيجية الوطنية حول تنزيل مشروع المؤسسة . وللاشارة، فإن الھدف من ھذا اليوم التواصلي يبقى ھو إعطاء الانطلاقة الرسمية جرأة الاستراتيجية الوطنية حول مشروع المؤسسة، على المستوى الجھوي والاقليمي. إضافة إلى تدعيم التواصل بين مختلف فرق القيادة سواء على المستوى الجھوي أو الاقليمي، بغية توحيد الرؤى واستثمار التجارب الناجحة والمبادرات الفاعلة

 

اضف رد