مجموعة البهجة السياحية تشارك في الملتقى الوطني للتشغيل بمراكش

المسائية العربية

IMG-20160101-WA0028

نظمت جمعية اجيال مراكش خلال الشهر الجاري ، الدورة الثانية للملتقى الوطني للتشغيل تحت شعار “التشغيل بين إمكانيات إقليم الجهة ، وتطلعات المستقبل”، بإشراف من وزارة التشغيل، وبمشاركة وحضور أزيد من 40 شركة محلية وجهوية ووطنية، إلى جانب ثلة من الخبراء المحليين و الوطنيين و الدوليين المختصيين في تدبير أليات تسهيل الولوج لمنافذ التشغيل للعاطلين .

وفي هذا السياق اكد عبد الكبير سربوتي ممثل مجموعة البهجة النخيل بمراكش ان الهدف من المشاركة في هذا اللقاء هو بلورة وتيسير منافذ شغل لفائدة الطاقات الشابة، وفتح آفاق تواصلية لجميع المكونات قصد خلق مناهج وأليات جديدة للتصدي للبطالة و ذلك بتسخير كل الطاقات الوطنية من مقاولات وشركات لإكتشاف كفاءات خريجي المعاهد و الجامعات المختصة وحاملي الشهادات ضمن برنامج شمولي تواصلي وتشاوري محكم ودقيق ويضيف نفس المصدران مجموعة البهجة سطرت برنامجا شموليا للتعريف بمنتوجها السياحي عبرهذه المعارض المحلية والوطنية وفي نفس الوقت الانفتاح على الطاقات الشابة التي تتوفر على مؤهلات تؤهلها الانخراط في سوق الشغل

ومن جهة  اخرى  اشار المدير العام  لمجموعة البهجة السعيد ايت القاضي  ان الدورة الثانية للملتقى الوطني للتشغيل والمهن، التي ينظم تحت اشراف  وزارة التشغيل  يفتح أمام الشباب العديد من الآفاق التواصلية مع الخبراء والمؤسسات الاقتصادية الجهوية والوطنية والدولية،  قصد تمكينهم من آليات ومناهج وطرق الولوج لسوق الشغل، والتصدي للبطالة والمساهمة في التقليص من عواقبها، مما يقتضي  منا جميعا تعبئة وطنية شاملة من كافة مكونات المجتمع من أجل التنمية الإقتصادية والاجتماعية،خاصة على مستوى الجهة و المساهمة في التخفيف من حجم البطالة وسط الشباب حاملي الشهادات خصوصا من خريجي الجامعات ومعاهد التكوين من مختلف التخصصات، وذلك  بفتح آليات للتواصل بينهم وبين أرباب الشغل ضمن برنامج تواصلي وتشاوري محكم ودقيق نحو أوراش التشغيل ، واستنفار كل الطاقات الوطنية بروح من التضامن والتكافل الاجتماعيين حول محاربة هذه الآفة .

عبد الرحيم عاشر