مراكش: الشيخ العلامة سيدي محمد بازي في ذمة الله

المسائية العربية

إن العين لتدمع، وإن القلب ليحزن، ولا نقول إلا ما يرضي ربنا: إنا لله وإنا إليه راجعون،
توفي فجر هذا اليوم احد علماء مراكش شيخنا الفقيه الخطيب سيدي محمد بازي رحمه الله وأسكنه فسيح جناته

ويعد الشيخ سيدي محمد بازي رحمه الله من احد المقاومين للاستعمار في المغرب، وكان من طلاب المختار السوسي رحمه الله

اصيب بغيبوبة لمدة خمس اسابيع، لسبب سقوطه في الحمام بعد ان انهى درسه المعتاد في احد المساجد في مراكش ليلة الجمعة عن عمر جاوز التسعين، وكان ايضا يلقي الخطبة كل جمعة في مسجد الخير بمراكش.
ستصلى صلاة الجنازة بعد صلاة الجمعة من هذا اليوم بمسجد الفاروق الرحالي الواقع بحي سيدي عباد