مراكش : العثور على حميد كابردي مرشد سياحي بمراكش ميتا بغرفة الحمام

imagesالمسائية العربية : عثرت الخادمة صباح يوم الاحد على جثة حميد كباردي مرشد سياحي  بفندق الادارسة وناشط جمعوي ممددة بحمام البيت، فهرعت إلى الدائرة الامنية لاخبارهم بالواقعة. وحسب مصادر قريبة، فإن السلطات المحلية والشرطة العلمية وبعد معاينة الجثة، قامت بنقلها إلى مستودع الاموات من أجل تشريحها والوقوف على أسباب الوفاة، ويعتقد أن الموت ناتج عن ازمة قلبية، وبما ان حميد كبردي  كان يعيش بمفرده داخل مسكنه، فقد استحال ضبط وقت الوفاة، كما استحال تقديم اية مساعدة له خلال الفترة الحرجة.

وافاد احد معارفه المقربون ان حميد كباردي كان يعاني من مرض القلب، وكان بين الفينة والاخرى يقع مغشيا عليه، حيث سبق ان اجرى عملية جراحية لزرع الصمام وتقويم عروق القلب، كما اصيب بداء السكري، ومع دلك، فقد عرف عن حميد قيد حياته الحيوية وكثرة الحركة، وانشغاله بالاخبار والاحداث التي تقع بمدينة مراكش خصوصا والمغرب والعالم عموما.

وحسب إفادة احد زملائه ايضا ، فإن حميد كباردي كان قبل وفاته برفقتهم الى وقت متاخر من الليل، ولم تكن تظهر عليه أية علامة للتعب او المرض، بل كان يخطط للسفر خارج المغرب من أجل المتعة والراحة، إلا ان هادم اللدات باغثه، فودع الحياة ملبيا نداء ربه.

“إنا لله وإنا أليه راجعون”

اضف رد