مراكش: حادثة سير على مشارف مدارة الحرية كادت تؤدي بحياة شخصين

المسائية العربية

وقعت صباح يومه الثلاثاء 21 مارس ، على الساعة الخامسة صباحا، حادثة سير مروعة على مشرفة من ساحة الحرية، حيث كانت السيارة السوداء من نوع ” كاط كاط” ـ توارك ـ تسير بسرعة جنونية قادمة من شارع محمد الخامس (  جيليز  )، وعند ملتقى مدارة الحرية،فقد السائق الذي كان ورفيقته في حالة سكر،السيطرة على المقود، حيث اصطدم بعمود اشهاري.

ولولا الألطاف الإلهية، وما تتوفر عليه السيارة من وسائل الحماية البدنية، للقي الاثنان حتفهما، علما أنه رغم  اكياس الحماية “airbag” ، فقد أصيبت الفتاة على مستوى الوجه.

ويذكر أن صاحب السيارة، ورغم وجود كاميرا أمنية قريبة من عين المكان، سعى لإخفاء معالم الحادثة، حيث أسرع بإبعاد الفتاة عن طريق سيارة طاكسي ، وطلب من بعض الحضور مساعدته في دفع السيارة إلى مكان آخر، إلا أن حالتها الميكانيكية المتردية حالت دون تحقيق مراده ، وبقيت السيارة في مكانها إلى أن حضر رجال حوادث السير.

المسؤولان عن حوادث السير، وبعد نهاية معاينتهما للحادث، تصرف احدهما مع المواطنين تصرفا لا يشرف رجل الأمن ، الشيء الذي شجبه الحضور، واعتبروه نتيجة لتوثر الأعصاب والسهر وساعات العمل المرهقة.