مستشفى الفارابي بوجدة مواعيد طويلة المدى، وخدمات متدنية شاهد الفيديو

المسائية العربيةمستشفى الفارابي بوجدة مواعيد طويلة المدى، وخدمات متدنية

شهادات صادمة من مواطنين يعانون من سوء التدبير وضعف العناية بالصحة من طرف مستشفى الفارابي بوجدة، حيث يعمد المسؤولون على هذا المستشفى إلى تصريف المواطنين بمنحهم مواعيد طويلة المدى، رغم خطورة المرض وإمكانية تفاقمه، والفيديو خير شاهد على واقع مرير وصادم يكتوي بناره المواطن الضعيف، ويضعنا امام حقيقة تتنافى والشعارات المرفوعة من طرف وزارة الصحة، بل تؤكد بالملموس أن القطاع الصحي ببلادنا محتاج بدوره إلى أطباء من نوع خاص، ومن كل الاختصاصات والجهات المعنية من أجل تشريحه، ونزع الورم السرطاني الذي يفتك به، ويفقده دوره الانساني والاخلاقي،

فكيف يعقل ان يطلب من صبية تبلغ من العمر ست سنوات، تعاني من مرض اللوزتين أن تنتظر سنة كاملة من أجل عملية جراحية، علما أن مرض اللوزتين وتعفنهما يؤدي إلى مضاعفات خطيرة تتضرر منها مجموعة من الأجهزة العضوية وفي مقدمتها القلب.

ناهيك عن ضعف الاجهزة الطبية وشبه الطبية ، وذفع المرضى للاتجاه نحو المصحات الخصوصية دون مراعاة لظروفهم المادية واحوالهم الاجتماعية .

وأورد موقع جسور الوجدي ان ما يجري بهذا المستشفى يعد ظلما و عارا ، وعلى المسؤولين الحكوميين والمحليين أن يتداركوا الموقف، ويحلوا هذه المعضلة التي تسيء إلى البلد.