الدماغ

أزيد من 400 تلميذ وتلميذة يختبرون ذكائهم في الأولمبياد الوطنية للحساب الذهني وتقوية الذاكرة بمراكش

المسائية العربية

الدماغ

عبد الكريم ياسين

 

نظم المركز الدولي للتدريب والاستشارات بمراكش، نهاية الأسبوع الماضي، بالقاعة المغطاة ابن شقرون بحي الداوديات، الدورة الثانية من الاولمبياد الوطنية  للحساب الذهني وتقوية الذاكرة، في إطار البرنامج السنوي للمركز لتطوير والرفع من كفاءات ومهارات الأطفال في مجال الحساب الذهني.

وتميزت هذه التظاهرة، التي تروم الارتقاء بمستوى التربية والتدريب، بمشاركة أزيد من 400 تلميذ وتلميذة  تتراوح أعمارهم مابين 5 و15 سنة، يمثلون مختلف المؤسسات التعليمية  والمراكز والجمعيات المهتمة بالحساب الذهني والتي تعنى بالطفولة بالمدينة الحمراء، حيث خصص المنظمون خلال نهاية هذه التظاهرة شهادة المشاركة لكل مشارك إضافة الى وسام تذكاري للبطولة.

وتضمن برنامج هذه البطولة، التي تهدف إلى المساهمة في بناء  جيل مبدع قادر على التعامل مع العالم بلغة علمية أربع اختبارات (كتابي، سمعي، بصري، التخيل).

ويتوخى المركز الدولي للتدريب والاستشارات، من خلال هذه البطولة الوطنية في الحساب الذهني، تكوين منتخب مغربي يمثل المغرب بالمنافسات الدولية، مع نشر ثقافة تنمية القدرات الذهنية من خلال المنافسات السنوية.

وتتمحور أنشطة المركز الدولي للتدريب والاستشارات، وهو مركز متخصص في إعداد وتقديم دورات تدريبية واستشارات شخصية دراسية أسرية ومهنية، حول الانسان وتهدف الى تنمية شخصيته وتطوير أدائه الفردي والمؤسساتي من خلال إكسابه مجموعة من المهارات التي تمكنه من تقوية ثقته بنفسه وتوسيع دائرة مبادراته وجعل تواصله مع ذاته ومع الآخر أكثر فاعلية وفعالية.

وأكد هشام الدرقاوي مدير المركز الدولي للتدريب والاستشارات، أن تنظيم هذه التظاهرة جاء كتتويج لعمل سنة دراسية كاملة لتعزيز روح المنافسة بين التلاميذ، وتنمية الأداء الذهني لدى الأطفال وتجاوز حالة البطء والإهمال إلى حالة الشغف بالدروس والإحساس