url

حفدة مول القصور بمراكش: غليان وتصعيد في غياب حلول نهائية لكيفية توزيع الهبات

المسائية العربيةurl

تعيش زاوية الوالي ” مول القصور ” بمراكش غليانا وترقبا بين أبناء العمومة الذين أصبح بعضهم عدوا لبعض بسبب الخلاف الحاصل في طريقة تقسيم الهبات الملكية، ففي الوقت الذي يشدد البعض على أن تلك الهبات تقسم على الرؤوس بالتساوي، يرى البعض الآخر، أن الهبات ينبغي ان تقسم على ثلاث مجموعات ، كما تنص عليه الوصايا والوثائق الإدارية، وأيضا كما جرت عليه العادة منذ القدم .

مشكل توزيع الهبات بين حفدة الشيخ الغزواني المعروف في الأوساط المراكشية بـ”مول القصور”، سادس رجالات مراكش لم يبق حبيس الزاوية ومريديها، بل تجاوز ذلك إلى المحاكم، وعقدت على إثره مجموعة من الجلسات قضت فيها المحكمة بضرورة توزيع الهبات على القسمات الثلاث وليس على الرؤوس، بدعوى ان الاحكام غير نهائية .

ورغم الاحكام التي لا غبار عليها، والتي تنص على أن الهبات توزع على القسمات الثلات، وأن كل قسمة توزع نصيبها بين أفرادها، ما يزال البعض مصرا على توزيع الهبات على عدد الرؤوس، الشيء الذي ادى إلى غليان كبير،وتخوف من أن تخرج الأمور عن حدود اللياقة والقانون بين أبناء العمومة .