%d8%b1%d8%b5%d8%a7%d8%b5%d8%a9-%d8%b7%d8%a7%d8%a6%d8%b4%d8%a9

رصاصة طائشة تصيب رجل امن خلال مطاردة لصوص النشل بالعنف بمراكش

المسائية العربية%d8%b1%d8%b5%d8%a7%d8%b5%d8%a9-%d8%b7%d8%a7%d8%a6%d8%b4%d8%a9

يتابع الراي العام المحلي بمراكش بارتياح كبير الحرب الضروس التي تشنها العناصر الأمنية ضد لصوص النشل بالعنف باعتماد الدراجة النارية ، فبعد تقاطر الشكايات على الدوائر الامنية، وازدياد عدد الضحايا من المغاربة والأجانب، بدأت فرق من رجال الأمن تراقب العديد من الممرات والطرق الاحياء السكنية ، مما اسفر عن مطاردة ومواجهة واعتقال بعض المشتبه فيهم.

وارتباطا بالموضوع، تمكنت عناصر الشرطة بولاية مراكش صياح يوم الاثنين 19 شتنبر الجاري، من توقيف شقيقين توأمين، يبلغان من العمر 22 سنة، يشتبه في ضلوعهما في السرقة بالعنف بواسطة السلاح الأبيض وتعريض حياة رجلي أمن للخطر،

وحسب مصدر قريب، فإن الشقيقين اللذين كانا في حالة تخدير ، اقترافا عملية سرقة بالعنف بحي الموقف، بالمدينة العتيقة، كما هددا المارة بواسطة السلاح الأبيض،

وقد اضطر ضابط شرطة يعمل بالدائرة الامنية الثانية  إلى إطلاق رصاصة تحذيرية من مسدسه الوظيفي سعيا لوضع حد لتلك التهديدات و إيقاف الشخصين ومنعهما من مواصلة تهديد ارواح المارة، إلا أن الرصاصة اصابت زميله على مستوى الكتف عن طريق الخطأ ،

وحسب بلاغ صادر عن ولاية امن مراكش،فقد تم نقل الشرطي المصاب وهو برتبة مقدم شرطة، إلى المستشفى من اجل تلقي العلاجات الضرورية، 

 كما تم توقيف الشقيقين المشتبه فيهما، وحجز السكين الذي كان بحوزتهما، حيث تم الاحتفاظ بهما تحت تدبير الحراسة النظرية، رهن اشارة البحث الذي يجري تحت اشراف النيابة العامة المختصة، كما تم الاستماع ايضا الى الشخص الذي كان ضحية عملية السرقة بالعنف. 

وأضف البلاغ أن حالة رجل الأمن الصحية مستقرة، ولا تدعو للقلق