cop-22

“مهنيو الإعلام، فاعلون أساسيون في حماية البيئة” عنوان لقاء نظمته الهاكا في إطاركوب 22.

المسائية العربية

في إطار أشغال المؤتمر الدولي للمناخ (كوب 22) الذي تحتضنه مدينة مراكش، نظمت الهيئة العليا للاتصال السمعي البصري (الهاكا) لقاء حول “مهنيو الإعلام، فاعلون أساسيون في حماية البيئة” يوم الأربعاء 09 نونبر 2016 في رحاب الفضاء الأخضر بباب غالي، تبادل فيه المشاركون الخبرات والممارسات الجيدة، بهدف السعي من أجل صياغة “ميثاق وطني حول وسائل الإعلام والبيئة” بشكل مشترك، إضافة إلى إحداث لجنة تتابع الأشغال الموالية لكوب 22، بغية تعزيز الحق في البيئة الذي تنص على احترامه كل دفاتر التحملات ومقتضيات الخدمات السمعية البصرية القانونية.
وقد أجمع المشاركون على أهمية تعميق وعي المغاربة والعالم حول التنمية المستدامة وتغير المناخ، مشددين على دورالإعلام الأساسي والحاسم في هذا الصد.
وجدير بالذكر أن هذا اللقاء عرف فضلا عن مساهمة خبراء في مجال القانون البيئي، مشاركة عدة مؤسسات دستورية، مثل: المجلس الوطني لحقوق الانسان (CNDH)، و المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي (CESE)، وكذا متعهدي الاتصال السمعي البصري، كالشركة الوطنية للاذاعة والتلفزة (SNRT)، وجمعية الإذاعات والتلفزات المستقلة، علاوة عن مؤسسات تكوين الصحفيين ومنظمات حماية البيئة.

عبد المجيد ايت باعمر