POLICE MARRAKECH

مراكش: ولاية امن مراكش تنفي توقيفها ل 110 قاصرا على خلفية سرقة هاتف سائحة انجليزية

المسائية العربيةPOLICE MARRAKECH

نفت المصالح الامنية بولاية امن مراكش في بلاغ لها الاشاعة الاعلامية التي أفادت أن مصالح ولاية أمن مراكش باشرت عمليات امنية مكثفة اسفرت عن توقيف 110 قاصرا، وذلك على خلفية عملية سرقة، استهدفت الهاتف المحمول الخاص بزوجة سفير إحدى الدول الأروبية.

واضاف البلاغ ان ما تداولته بعض المنابر الإعلامية، هو  مجرد خبر زائف، وان حقيقة هذه النازلة هي كالتالي :

 ـ بتاريخ 6 يونيو الجاري توصلت الدائرة الأولى للشرطة بمراكش بشكاية من سائحة إنجليزية لا تربطها أية علاقة زوجية بممثل دبلوماسي أو قنصلي معتمد بالمغرب أوضحت فيها أنها كانت ضحية سرقة هاتفها المحمول من طرف قاصرين يمتهننان التسول مدلية بأوصافهما وعلاماتهما الشخصية المميزة

وقد أسفرت التحريات التي باشرتها مصالح الأمن عن توقيف 7 سبعة قاصرين تتوافر فيهم بعض الأوصاف التي أدلت بها الضحية حيث تم التعرف على أحدهم بإعتباره المشتبه فيه الرئيسي والذي عثر بحوزته على الهاتف المسروق بينما تم إخلاء سبيل الباقي لعدم وجود قرائن وأدلة تؤكد إرتباطهم بهذه النازلة

وتم تقديم القاصر المشتبه فيه أمام النيابة العامة لدى محكمة الإستئناف بمراكش يوم الثلاثاء 7 يونيو الجاري بينما تم تسليم الهاتف المسروق لمالكته

وإذ تؤكد ولاية أمن مراكش هذه الوقائع فإنها تنفي بشكل قاطع الإدعاءات والمزاعم التي تحدثت عن توقيف 110 قاصر من أجل هذه القضية كما تنفي أيضا الصفة التي قدمت بها الضحية وهي مواطنة إنجليزية ولجت المغرب بتاريخ 4 يونيو الجاري في إطار رحلة سياحية