الجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق الانسان تسائل المجلس الجماعي لمراكش عن مآل 28 مليار سنتيم

المسائية العربية

قررت الجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق الانسان بالمغرب عبر فرعها الاقليمي بمراكش عقد ندوة صحفية يوم الاربعاء 26 أبريل 2017 من اجل تسليط الضوء على آخر تطورات قضية الصفقات التفاوضية للمجلس الجماعي لمراكش التي كلفت حوالي 28 مليار سنتيم

وحسب الدعوة التي توصلت المسائية العربية بها ، فإن الندوة سيتخللها شريط وثائقي عن اهم الخروقات والتجاوزات التي شابت هذه الصفقات .

ويذكر أن الجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان في شخص رئيسها عبد الإله طاطوش، سبق أن دقت ناقوس الخطر، محذرة من مغبة إبرام الصفقات خارج الاطار القانوني، وما يحيط ببعض العمليات التي يجريها المجلس من شبهات، الشيء الذي اثار غضب المسؤولين وهددوا بمقاضاته،  الشيء الذي دفع بالاخير الى الرفع من وثيرة التحدي، وتنظيم ندوة صحفية لإبراز الخلل في الصفقات، إلى جانب شريط وثائقي مدعوم بتصريحات وملاحظات في الموضوع