أرشيف الكاتب: المسائية العربية

كلمة في حق المعلمين والمدرسين في يومهم العالمي

المسائية العربية نص الكلمة التي ألقاها د محمد رشيد السيدي المدير التربوي لمؤسسة الزيتون 2 خلال اليوم العالمي للمدرس، وهي كلمة معبرة جامعة، ارتأت المسائية العربية ان تتركها على اصلها دون إضافة او بتر، لما تتضمنه من رسائل تستحق القراءة والتأمل . بسم  الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على سيدنا محمد أشرف المخلوقين السيد الرئيس المؤسس  السيد رئيس جمعية اباء واولياء التلاميذ  السادة ...

أكمل القراءة »

مؤسسة واحة الزيتون2 تحتفي بالراحل عبد الرحمن البوحياوي وعمر المعيزي وعبد الحق الفروكي

المسائية العربية التفاتة  مؤسسة  التعليم الخاص واحة الزيتون2 لشخصيات من وزن الفقيد الراحل الاستاذ الكبير عبد الرحمن البوحياوي رحمه الله، وكان قيد حياته أستاذا مقتدرا، وفنانا مسرحيا موهوبا، ورئيس مصلحة تربوية سابقا، والأستاذ عمر المعيزي مدير اكاديمية التعليم سابقا بمراكش أطال الله في عمره، الرجلان اللذان قدما الكثير في مجال التربية والتكوين، وتركا بصماتهما بارزة على صفحات رجال ونساء التعليم، إلى ...

أكمل القراءة »

رصاصة تحذيرية، وثانية في قدم حامل سيف في وجه عناصر الشرطة القضائية بمدينة ابن جرير

المسائية العربية أخرج موظف شرطة يعمل بفرقة الشرطة القضائية بمدينة  ابن جرير  سلاحه الوظيفي، مساء اليوم الثلاثاء  10 أكتوبر الجاري، واستعمله خلال عملية توقيف شخص من ذوي السوابق القضائية، وذلك بعدما استعصى على العناصر الامنية إيقافه بالطرق المعتادة، حيث أبدى مقاومة عنيفة وعرض حياة عناصر الشرطة للخطر بواسطة سيف من الحجم الكبير.  ويذكر  أن عناصر الشرطة حاصرت المشتبه فيه الذي ...

أكمل القراءة »

خواطر المجنون (3) لجمال الموساوي

المسائية العربية جمال الموساوي   1 *** عندما لن يكون أمامك حلٌّ آخرُ وتكون الهاوية فكرتكِ الأخيرةَ لا تفكري كثيرا أنت اقفزي فقط إلى الأسفلْ. لن تجدي الفراغ في انتظاركِ  .  2 *** الأخضرُ أن يكون الربيع جاهزا مثل قلب في أول الحب. لكنْ للمفارقةْ أنا ابن أول الخريف ولدتُ على مرمى العواصفِ، فقط عاطفتي كانت هشة عنما فكرت في ...

أكمل القراءة »

الخوف والتخويف وأثرهما العكسي في المجتمع

المسائية العربية بقلم ذ محمد السعيد مازغ   ارتبط الخوف والتخويف بالعديد من المظاهر التي زرعت كشتلة في مخيلتنا منذ الصغر، وتهيأت لهما التربة ليستمرا ويتطورا ويتشعبا في ذواتنا كأغصان شجرة مورفة تمتد ظلالها خارج حدود الادراك الذي يمكن للعقل ان يحدد معالمه، او يحصره في زاوية معينة، كان الظلام او العتمة عنصرا أساسيا للخوف، لما يخفيه من طقوس يختزنها ...

أكمل القراءة »